فكرٌ شارد

مُتكئًا على وحدتي شاردًا في لا أحد.

آخر الأخبار

جاري التحميل ...

  1. شرودنا حكايه طويله سنرويها لاابنائنا
    ابوشعفل

    ردحذف
  2. لِلا شيءٍ أعيش أنا ولا لا شيءَ أستنظر

    ردحذف
  3. كل مايخطر ف بالي احلمه
    لين صرت اقضي الايام نوم
    ابني طموحي ولا قمت اهدمه.

    ردحذف
  4. معااااااناااة عشق صامت

    ردحذف

كنت تقدر تكتب بـ

كنت تقدر
تكتب بـ صبري قصيدة عن لقاء وسط الغياب 
ترسم بأسمي غمام
والشكوك اللي تنامت في متاهاتي تموت
ويلمس الغصن الحمام،
وتبتسم لي
من بعييييد
إبتسامة من يقول انك هِنا
لو أغيب
حافظك صورة مثل وجهك زمان،
لا تقرّب
وأقدر اتطمّن وأنام.

كنت تقدر تفهم أن الليل يضوي
لو شعرت اني على بالك ضويت
و اني أذبل
وأسقط من الليل نجمٍ ما لقى ضيّه و تاه.
أو لقاه!
لكن أبعد من يدينه 
من خطاويه و سماه،

إلتفت لي
شوفني مثل الحياة
أنتبه لي
"لا تبي من الناس ناس"
طمّن الخايف بـ صدري، من بعيييد 
ولا تقرّب
وأقدر اتطمّن وأنام.

خلّني ضحكة بـ صوتك
خبّني جرح ابـ عيونك
و روح عادي،
غيب عمر
ولو تبي أكثر!
وأرجع وتلقاني أجمل،
ذابل.. بس غصني أخضر!

عن الكاتب

Unknown

التعليقات


زوار الموقع

جميع الحقوق محفوظة

فكرٌ شارد